• image01
  • image01
  • image01
  • image01
  • image02
إثمار للتمويل الاصغر الإسلامي توقع اتفاقية بالشراكة مع قسم وسائل الاعلام الابداعي في كيلة لومينوس الجامعية التقنية SAE

إثمار للتمويل الاصغر الإسلامي توقع اتفاقية بالشراكة مع قسم وسائل الاعلام الابداعي في كيلة لومينوس الجامعية التقنية SAE

وقعت إثمار للتمويل الاصغر الإسلامي اتفاقية بالشراكة مع SAE قسم وسائل الاعلام الابداعي في كيلة لومينوس الجامعية التقنية التي تأسست عام ١٩٧٦ و لديها اكثر من ٤٧ حرماً جامعياً في 23دولة في جميع انحاء العالم، حيث تضم الاستوديوهات و المعدات الأكثر تقدماً في المنطقة، وتقدم SAE شهادة البكالوريوس والدبلوم في صناعة الأفلام و تصميم الميديا الرقمية و فنون انتاج الصوت و الرسوم المتحركة و الواقع الإفتراضي و الواقع المعزز، وتهدف هذه الاتفاقية الى تمكين الطلاب من ذوي الدخل المحدود وأبناء أصحاب المشاريع الصغيرة الراغبين بتقسيط رسومهم الدراسية في الكلية بالسعر النقدي وبدون اي تكاليف اضافية.


وقال السيد زياد الرفاعي المدير التنفيذي لإثمار:" اظهرت الدراسات المهنية الحديثة الى وجود فجوة بين التخصصات و المهن المطلوبة في سوق العمل و عدد الخريجين من هذه التخصصات، وتأتي هذه الاتفافية تماشياً مع الخطط الاستراتيجية الوطنية للتشغيل وخطط اثمار في دعم التعليم المهني والتقني في الاردن من اجل دمج الشباب بسوق العمل.


واضاف الرفاعي ان توجهات اثمار تهدف الى مكافحة الفقر والبطالة ودفع عجلة التنمية الاقتصادية المستدامة من خلال تمكين الشباب من الحصول على تمويل يساعدهم في دخول سوق العمل دون تحميل الطالب او ولي أمره أي أعباء أو عمولات اضافية، حيث سيتم تمكينهم من الحصول على منفعة التعليم بالسعر النقدي وتقسيطها لفترات طويلة تستمر الى ما بعد الانتهاء من الدراسة والانضمام الى سوق العمل، وبالتالي تخفيف العبء على أولياء الأمور في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يواجهها الاردنيون. 


وقال المدير العام لSAE السيد يزن جردانة أن مصلحة الطلاب هي الأهم , فدائما نسعى الى توفير أفضل السبل والطرق لتسهيل عملية التحاق الشباب بـ SAE و ذلك  من اجل نشر التوعية اللازمة للتخصصات الغير مشبعة و المطلوبة لسوق العمل في الأردن متمنين لطلابنا مستقبلا زاهر و مليئ بالنجاحات.


ومن الجدير بالذكر بأن إثمار باشرت اعمالها عام 2015 وهي مملوكة بالكامل لمؤسسة الملك الحسين ، وتهدف الى مكافحة الفقر و البطالة عن طريق تمويل المشاريع الإنتاجية لذوي الدخل المحدود وفقراء المنتجين وفقأ لاحكام وضوابط الشريعة الاسلامية.